أخبار عاجلة
هل صفقت لموكبهم؟ بقلم / شاكر محمد المدهون جريدة أدباء و مواهب
هل صفقت لموكبهم؟ بقلم / شاكر محمد المدهون جريدة أدباء و مواهب

هل صفقت لموكبهم؟ بقلم / شاكر محمد المدهون جريدة أدباء و مواهب

هل صفقت لموكبهم؟
هل باركت نعالهم؟
هل صغت طرزعبائتك من نسج وهمهم؟
هل صغت قلادتك من التسبيح والتحميد لعزتهم؟
هم صنعوا لك المجد
أقاموا العدل--
زرعوا الوهم--
سكروا من دم طهرك
بعثوا الضعف في قيمك
سكنوا في قصور لهم من عظمك
صادروا الحلم--فتتشوا خزانة احلامك لعلهم يجدوا
مبررا لمصادرة حلمك
هل سبحت بحمدهم؟
اضاءوا الوجع والالم
وجاءوا يسألون عنك وعمن رحلوا
اساميكم قيد البحث في ازقتهم
ومر العيش والطوفان لمن فقهوا
هل زرت ناديهم؟
يقولون --أغتالوا حرة
وهل غدرهم داء؟
صفق لسلطان البلاد--
او اهتف يسقط الامل
لعل ابي يبارك صمت اعضائك
لعله يشهد بانك ميت
لعل -لعل الصمت يقنعهم بأنك لا تفقه
سنة الكون--
لعلهم نسوا بأن الميت المحمول 
على الاعناق لم يذهب
وانهم هم من رحلوا
---------------------------
شاكر محمد المدهون

اضف رد