عرائس الغد. بقلم/ جمال العامري
عرائس الغد. بقلم/ جمال العامري

عرائس الغد. بقلم/ جمال العامري

........عرائس الغد....................
عبس الكون 
وتولّى النهار 
واقتربت النهاية وحلّ الدّمار
الشوارع لم تعد تعرفني ،
السماء المُطرّزةِ بالنُّجوم 
تُصلي بلا خُشوع ،
تحتفي بتراتيل السكون
تتلبّس الغِيم 
وتُشغلني عن مُحاكاة النجوم
كل شيئ يفرُّ مِني ،
ويختفي داخل الغُبار
سنيني الهارِبة صامتة 
لا نأمة أسمعها 
ولا حركة أراها ،
فقط الركود والإغفاء 
أحسّ بهما في هذا الظلام
أدلف عالم الأحلام 
وذكريات الطفولة 
أستحضر ذلك الشّجو 
الرّابض في خواطري وأحاسيسي 
أستلهم الوحي منهنّ
أتذكّر ايام عُمري
وحنيني الى ايام الطفولة 
حلمي أُبلله بالدُّموع
أذكر الليلة القمراء في قريتي 
المتأخمة للحالمة ( تعز ) 
أفتح ذراعي 
لأعانق جمالها الساهي 
صفاءها الرتيب يزداد رونقاً وجمالاً
(جبل صبر ) الشامخ كالطود العظم
ترقص فيه عرائس الغد
وحاملات المشاقر 
تُزينه القناديل المُضئية كالنجوم
المدرجات الزراعية 
تكسوها آيات التجلّة والجمال 
يختلط فيها شيئاً من البراءة
بشيئٍ من الإغراء
يأخذني الأريج على ضفاف الغروب
في تلك اللحظات
استجمع أشتات ذكرياتي 
تعتريني غشاوة الأحلام
أقف على الصخور الصلدة 
مثل حاجزٍ في طريقه
عيناي تتابعان عشيقتي 
الإكتئاب يلتف حولي
قلبي حديقة 
تُزرع فيه مشاتل الأوجاع
دموع تتساقط عليه 
تنهل من عيناي 
تناثرت من شهقة الوجد والإنتظار
رسمت على لوحة الوطن 
قصيدة الصباح 
........................جمال العامري 08 /06 / 2015م

اضف رد