أخبار عاجلة
ارخت ستورها   بقلم / حسام الدين
ارخت ستورها بقلم / حسام الدين

ارخت ستورها بقلم / حسام الدين

ارخت ستورها 
مررت ذات يوم بقلب محملآ بالحب امام دارها
واتانى نسيم رقيق يفوح باجمل باقات عطرها
ابحت كل يوم ارحل الى حيث هى لآستقر ببستانها
بعد ما عرف الحب قلبى ونامت حيرتى فى احضان حبها
لم اعد قادر على الحياه يومأ فى حياتى دون رحيقها
واليوم انعم علية الدهر ومن خلف الستار لمحتها
من بياض الجسد رايت سريان الدماء فى عروقها
رايت جسدأ ساحر تفرح بة الاثواب وباحتضانها
حاولت اظهار حبى لكنى خفت انتقامهما ورحيلها
الى ان ازاحت الساتر ورمت لى بسمة من عيونها
ظهرت كما تظهر الشمس يسبقها دفئها ونورها
اتت الية برفقة شياطين العشق تسكن قدها
وتمنيت لو ينتهى العلم وانا بين احضانها
قبلت طرف الثوب الذى يهتز مع جيدها
قالت من انت . قلت نفس محبة ترجوا اكرامها
قالت وما تريد النفس اكراما واياك وقبحها
ملت عليها كاهبوب النسيم حتى اخترقت انفاسى صدرها
قلت ارجو الوصال من التى يغنى الربيع على عودها 
عانقتنى كأنها تخشى علية من الضياع او فراقها
واهدتنى قبلة اسكنت كل الجروح ورحلت وارخت عنى ستورها
 بقلم / حسام الدين

اضف رد