آه ما ناح الحجيج وتضرّعوا كلمات الأستاذ:أبو عماد(العيد) عفيصة
آه ما ناح الحجيج وتضرّعوا كلمات الأستاذ:أبو عماد(العيد) عفيصة

آه ما ناح الحجيج وتضرّعوا كلمات الأستاذ:أبو عماد(العيد) عفيصة

كلمات الأستاذ:أبو عماد(العيد) عفيصة
آه ما ناح الحجيج وتضرّعوا
لإله كريم إليه قد هلّلوا
ملأوا الشّعاب والأباطح كلّها
وعلت حناجرهم إليه تتوسّل
اللّه أكبر حين سعوا لمروة
وتخاطبوا إلى الصّفا وترجّلوا
كم جازوا على المقام الأعطم
وتعطّروا بحصنه وتذلّلوا
وإلى البيت العتيق تقدّموا
كالموج الهادر عليها تحوقلوا
وعلت أصواتهم تهلّل ربّها
ها قد أتيناك نرجوا، نتوسلوا
ها قد سمعنا نداء نبيّك 
وقلوبنا آوت لبيتك تتحلّل
قد أمسك الرّكن كلّ عاشق 
وبكى حول حوضك يتذلّل
لم تهن الحرارة من عزمه
ونسى لهيبها والعرق يصل
حتّى الحمائم زارت بيتك
وتناغمت بتسابيحها فتحفل
كلّ الحجيج حول بيتك زمر
تبكي ذنوبا أضحت لهم جلل
كلّ الوحوه تعطّرت بعفوك
وبدت كالنّور وضّاء مبجّل
واللّه يدنو من علياءه لهم
يصغي لما قالوا وما فعلوا
والعرش الكريم مزهوّ بضيو
فه وقد شهدوا لهم بما حملوا
هذي ضيوف الرّحمن قدمت
ترجو الزّيّارة إليك تبتهل
للّه كم يطيب مضاف بيته
وكلّهم إلى المغفرة يأتمل
فجزى الإله مضيفيه تقرّبا
إليه وقد جاؤوا وهلّلوا
جمع كريم في رحاب ربّهم 
من مثلهم بين البريّة رتّلوا
ماتت خلافات الجميع كأنّما
عادت صحائفهم بيض زلل
لو عاد الجمع جسدا واحدا
لأزهر السلام بأرضي قرنفل
فاغفر يا إلهي ما دعاك ملبيّ
واصفح إذا الحجيج تحلّلوا

بقلم الأستاذ:أبوعماد (العيد) عفيصة الجزائر في:08 جمادى الثانية1438هالموافق لـ:30 اغسطس2017م

 

اضف رد