القدس راحت للشاعرة الأديبة المصرية / سوسن حامد سليمان
القدس راحت للشاعرة الأديبة المصرية / سوسن حامد سليمان

القدس راحت للشاعرة الأديبة المصرية / سوسن حامد سليمان

القدس راحت

للشاعرة الأديبة المصرية / سوسن حامد سليمان
قصيدة ( القدس راحت) من ديواني الأول ( ربيعي )

القدس راحــت
القدس راحت مننا
إنتفخت الجفون
وإمتلأت العيون
بالحزن والظنون
يا خساره يا ولد العم
القدس راحت مننا
كانت شاغله همنـا
المـوت زاد دمعنا
والزرع إرتوى من دمنا
والشهدا إنتشرت
على جسرنا
رافعين إيديهم
حالفين نرجع
قدسنا
ونغسل بدموعنا
عليهم علمنا
كان مناهم قبل موتهم
يقفوا معانا
فى حجنا
ونزور سوا
جبل عرفات
ومنا
يا خساره يا ولد العم
القدس راحت مننا
فين الإدين
إلِ كانت بتشدنا
واقفين معانا
فى صفنا
إلتهبت نيران
عدونا
عاملين مجزره
ومشنقه لأولادنا
خمسه وسبعه
قتلى
قرايب
وجيران
ومنهم من دمنا
أخويا
وأبويا
وأخت
كانت مستسلمه
لإمتى هـ نفضل متشردين
هنا وهنا
لإمتى هــ تجرى دموعنا
لنهرنا
يوم القيامه
أقرب لنا
هو يخفف
دمعنا
ربى قريب
يقصف رقابى
عدونا
يا خساره يا ولد العم
القدس راحت
مننا
قاعدين فيها اليهود
متربعين
على عرشنا
بنصرخ
ونصرخ
إلحقونا
ولا حد حاسس
بنــــــا
يا خساره يا ولد العم
القدس راحت مننا
القدس راحت مننا
القدس راحت
للشاعرة الأديبة المصرية / سوسن حامد سليمان
قصيدة (القدس راحت) من ديواني الأول ( ربيعي )
مسجلة و منشورة و جميع حقوق الطبع و النشر محفوظة

 

اضف رد