لا لا تُحدثنى قصيدة للشاعرة الأديبة المصرية / سوسن حامد سليمان
لا لا تُحدثنى قصيدة للشاعرة الأديبة المصرية / سوسن حامد سليمان

لا لا تُحدثنى قصيدة للشاعرة الأديبة المصرية / سوسن حامد سليمان

لا لا تُحدثنى
قصيدة للشاعرة الأديبة المصرية / سوسن حامد سليمان


لا لا تُحدثنى
لا لا تذكرنى
لا لا تسالنى
عن الغرام محيرنى
لا فا اللا لا من الملا لاة
ولم أعطيك جوابى
ولا محياتى
فكم من الإنتظار
حطم ملذاتى
و قَتلتك حبى
بيدى
و أنت بالذات
و كم كنت عندى غلا
و ما غلاك
أدراك
وكنتُ أنا الفلا
وفَــللت من نجواك
و قد أَسرنى الشوق
و تَـعِبتُ
و تَعِبت مناجاتى
طا الله ما عانيت
وما لاقيت طوال
حياتى
قَـتلـتُ قلبى
أنا
وأنت
قَـتلتُ حواسى
أيا مابك تشعر
فأنت الكوكب القاسى
و لم يرك غيرى
و لم تشعر بإحساسى
أيا والظلم يا أنت
و أنت الظالم القاسى
أيا مَــن كنت حبى
أيا مَـــن خنت قلبى
أيا و يا ويلاتى
لا لا تُحدثنى
ولا تنتظر محاكاتى
فلم تَـَظل أدنى صاغية
ولا إدارك نحواك
فقد سافر شعورى
و هجرك
وكنت البادى
أيا حظى التعس
فلم أحدد إختيارى
ووقعت عينى بالخطأ
على جبار متحجر
لا قلب له ولا دارى
و أسفاه
و ما يفيُد الأسف
ولا أنت جوارى
و كم مرُت
سنونُ
فى حبك
و أنت
فى الأحجار
تتوارى
فلا حزن عليك
و لا شجن
فقد بَــدى لى أمل
جديد
فى محياي
و هب النور و الفجر
سعيد
و مفرح لآمالى
لا لا تُحدثنى
فَــقُل مَــــن أنت
و ما إقترفتُ
و تراكمت أحزانى
لا لا تُحدثنى
قصيدة للأديبة المصرية / سوسن حامد سليمان
بعنوان ( لالا تُحدثنى ) مسجلة و منشورة و جميع حقوق الطبع و النشر محفوظة

اضف رد