أخبار عاجلة
الوفاء إنتهى و خاصة بين الأخوة  بقلمى الأديبة / سوسن حامد سليمان
الوفاء إنتهى و خاصة بين الأخوة بقلمى الأديبة / سوسن حامد سليمان

الوفاء إنتهى و خاصة بين الأخوة بقلمى الأديبة / سوسن حامد سليمان

 
الوفاء إنتهى و خاصة بين الأخوة 
بقلمى الأديبة / سوسن حامد سليمان 

الوفاء إنتهى و خاصة بين الأخوة و الأسرة الواحدة و تفرقت العلاقات الإنسانية و تشتتت و إندثر الحب و تقلص و كل فرد يبحث عن نفسه فقط و عن مصلحته حتى على حساب غيره و أقرب الناس إليه و قلت التهانى و التهنئة فى بعض المناسبات أصبح السؤال لأضيق الحدود و إذا إحتاج طرف مبلغ مالى ليستفد هو و أسرته فقط يطلب من أخيه أو أخته و هو يعلم جيدا ظروفهما و كأن الطرف الآخر يجمع أموالا من أمواج البحر أو لديه منجم أو ريع قد تركه له وريث
و إذا أحب أخ أخيه و يتصل ليسأل عنه إنتهز الفرصة الآخر و طالب بمبالغ مالية مقابل السؤال عنه و الإطمئنان على صحته 
فهل الحب و الأخوة و صلة الرحم و القرابة الآن تحولت لماديات و بكم السؤال و كم تدفع حينما تطمن عليه 
للأسف الشديد ليس العيب فى الزمن و لكن العيب فى الإنسان الذى يتحور و يتغير و يدمر و ينهض على حساب غيره حتى و لو كان أخوه او أخته و يضرب عرض الحائط و يضحى بالكل من أجل مصلحة و نفسه و أولاده فقط و لا يشعر بغير و ليس لديه أى حس و لا مشاعر و هو يعلم جيدا من أين تؤكل الكتف 
الوفاء إنتهى و خاصة بين الأخوة 
بقلمى الأديبة / سوسن حامد سليمان 
بتاريخ الإثنين الموافق 6/8/2018

 

اضف رد