أودعك يا أما  بقلمى الأديبة المصرية / سوسن حامد سليمان
أودعك يا أما بقلمى الأديبة المصرية / سوسن حامد سليمان

أودعك يا أما بقلمى الأديبة المصرية / سوسن حامد سليمان

أودعك يا أما 
بقلمى الأديبة المصرية / سوسن حامد سليمان 
أودعك يا أما 
كان نفسى أودعك يا أما 
كان نفسى أودعك يا أما 
لكن ما باليد حيله
خلفتى كتتتتتتتتير 
و عملتى عيله 
و أحفاد مالهمش عدد
و هليله 
و لما و قعتى
مالقتى جنبك
لا حب 
ولا د ليله
كله طماع 
وطمعان 
مستنى وداعك
و نسيوا 
حبك ليهم 
و دلالك 
ولا سألوا 
ولا قالوا
يا أمنا مالك 
كيف اليوم حالك 
أخدتى إيه يا أما
فرقتى بينهم 
حزينه 
على حالك 
تبكى ليل و النهار 
مقهوره 
ما حد يشعر بحالك
و فين الضمير 
هالك 
و الله حزينه عليكى يا أما 
و أشعر 
وحدتك 
و حالك
و كتيييير حواليكى 
ما فيهم حب ليكى
شايلين الذنب 
لكن حبى ليكى
ما يتقدر 
و لا يتغير 
و لا طمعانه فيكى 
رغم قسوتك 
و فرقتك 
بأحبك 
يا أما 
و ما يمنعنى عن حبك 
غير فراقك 
و بعدك 
أدعيلك المولى يشفيكى
و لا يشمت عدو 
و لا حبيب فيكى 
و لا يوم أودعك
و طولة العمر ليكى
يارب يا أما 
الرب يشفيكى 
و تعود من تانى بسمتك
و اللمه حواليكى
يا أما رغم الظلام 
منورالى دنيتى 
و إيش أكون بدونك 
و لا تسوى و حدتى
والله ما قصرت
فيكى 
رغم غربتى 
و لا أبغى ذلتك
أدعو الرحمن الرحيم 
برحمته
يرعاكى 
و يشفيكى 
و يجعل حواليكى 
ملايكه 
ورسله 
بعطفه
يحميكى
و ترد فيك الروح 
و أعيش أراعيكى 
و أكون خادمة
طول لعمر ليكى
و أودعك بالخير 
يا أما 
و أرجع ألاقيكى
أودعك يا أما
أودعك يا أما
بقلمى الأديبة لمصرية/ سوسن حامد سليمان 
بتاريخ الأحد الموافق 16/12/2018

اضف رد